الرئيسية » » تذكروا أنكم رفضتم الحقيقة الصارخة أمامكم و أغمضتم عنها أعينكم | محمد عطية

تذكروا أنكم رفضتم الحقيقة الصارخة أمامكم و أغمضتم عنها أعينكم | محمد عطية

Written By Hesham Alsabahi on الجمعة، 19 ديسمبر 2014 | 2:48 م

تذكروا أنكم رفضتم الحقيقة الصارخة أمامكم و أغمضتم عنها أعينكم .. وأننا ملأنا الدنيا صراخا لتستفيقوا .. تذكروا أننا حذرنا من السقوط و من الإرتطام بنكسة أخرى ..تذكروا أنكم وافقتم على الكذب مرارا و تكرارا من المؤسسة العسكرية و إتهمتم من رفض الكذب بالخيانة .. تذكروا أنكم باركتم قمع الشباب ومحاربتهم و رفضتم أن تدركوا واقع أن الإرهاب الفعلى حر طليق فى بلادنا .. تذكروا أنكم إخترتم رجلا بلا خطة و وثقتم فى مؤسسة أفضى حكمها بمصر إلى قاع الدول .. تذكروا أنكم عاندتم التاريخ و رفضتم أن تتعلموا من أخطائه.. و أن الجيش إذا ما إنشغل بالحكم والسياسة ضعفت قوته و فسدت دولته .. تذكروا أنكم إستبدلتم محاربة الفشل بشعارات فارغة و صرختم فى وجه من يوقظكم بالحقيقة بإتهامات الخيانة .. تذكروا أننا أحببنا الجيش ورفضنا حكمه .. و تذكروا أنكم رفضتم أن تستوعبوا الفرق بين الحماية والحكم .. تذكروا أنكم إختزلتم الوطن فى رجل واحد و إحتكرتم صكوك الوطنية .. تذكروا أنكم وثقتم فى إعلام مضلل و رفضتم الواقع و أنكرتموه .. تذكروا أنكم حاربتم المظلوم و قاتلتم المقتول .. و ناصرتم الظالم و صنعتم للقاتل تمثالا .. تذكروا وتذكروا .. أنكم السبب فى الغرٍق إذا ما حدث لا قدر الله و أنكم حتى هذه اللحظة و رغم كل الشواهد تكابرون و تنكرون و كل ما تملكونه نداء أجوف و شعار للمتاجرة .. ( تحيا مصر ) .. مصر لن تحيا إلا إذا واجهتم الواقع الأليم .. لن تحيا إلا بشبابها .. فالوطن ليس شعارا للنداء .. الوطن أنتم وليس مؤسسة أو شخص .

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.